مخطط توازن الصحة

الخبز وحبوب الإفطار والبطاطس

تحتل هذه الأطعمة ما يقل قليلاً عن ثلث مخطط " توازن الصحة الجيدة " هذه الأطعمة هي ثاني أكبر مجموعة من الأطعمة. وهي ضرورية نظراً لأنها تضم الأطعمة الغنية بالمواد الكربوهيدراتية النشوية. ومن بينها البطاطس التي – على الرغم من كونها من الخضروات – تنتمي لهذه المجموعة نظراً لأنها تعتبر من الأطعمة النشوية. إن الموادا لكربوعيدراتية النشوية تعتبر جزءاً أساسياً من نظامنا الغذائي؛ وذلك نظراً لأنها تمدنا بالطاقة.

 

تتفتت هذه المواد في عملية الهضم لتنتج الجلوكوز. وهو الذي يتم تخزينه في الكبد والعضلات أو تدويره في مجرى الدم ثم استخدامه للوفاء باحتياجاتنا الفورية من الطاقة.

 

إن المواد الكربوهيدارتية النشوية. خاصة مصادر الحبوب الكاملة مثل الخبز والمكرونات المصنوعين من الدقيق كامل الحبة والأرز البني وحبوب الإفطار المصنوعة من النخالة تحتوي على نسبة عالية من الألياف الغذائية وهي عامل مهم للشعور بالشبع والحفاظ على عمل الجهاز الهضمي على نحو فعال.

 

تمتلك بعض الأطعمة الغنية بالموارد الكربوهيدراتية مثل عصيدة الشوفان مؤشر جلوكوز منخفضا ً. وهذا ما يعني أنها تطلق الجلوكوز ببطء في مجرى الدم. ومن ثم تحافظ على ثبات مستويات السكر في الدم وتساعد في شعورك بالشبع لمدة أطول.

 

لذا، ينصح مرضى السكر بتناول كميات كبيرة من الأطعمة النشوية المحتويى على نسبة عالية من الألياف؛ وذلك للمساعدة في تنظيم مستوى السكر في الدم، كذا من بين المغذيات الصغرى الموجودة في الأطعمة الكربوهيدارتية النشوية بعض الكالسيوم والحديد وفيتامينات ( ب). كما أن هناك العديد من الأنواع المعروفة من الخبز وحبوب الإفطار يتم تعزيز قيمتها الغذائية بهذه المكونات.

 

إن إضافة الفواكه الطازجه إلى سلطانية حبوب الإفطار تمثل بداية جيدة لبدء تناول خمس حصص منها يوميا ً.

 

تناول أصناف متنوعة

هناك مجموعة متنوعة من الخبز وحبوب الإفطار والحبوب التي يمكن أن يتم عمل الآلآف من الوجبات بها عن طريق اكتشاف تنوعها المختلفة؛ على سبيل المثال، حاول أن تتناول الكسكسي بدلاً من المكرونة مع صلصة الطماطم أو الخضروات المشوية؛ يمكنك أيضاً أن تتناول الشعرية بدلا ً من الأطباق الصينية أو تستخدم البطاطا بدلا ً من البطاطس في تزين الفطائر.

 

الأطعمة الكربوهيدراتية للراغبين في فقد الوزن

إن حقيقة كون الخبز وحبوب الإفطار والبطاطس جزءاً أساسياً من النظام الغذائي الصحي من الممكن أن تكون مفاجأة بالنسبة لمن يقومون بإنقاص وزنهم الذين تم إقناعهم بأن الأطعمة النشوية.

 

خاصة الخبز والبطاطس من الأطعمة التي تزيد الوزن في واقع الأمر تحتوي المواد الكربوهيدارتية على كمية قليلة نسبياً من السعرات الحرارية بالنسبة لوزنها؛ حيث يحتوي كل جم منها على 4 سعرات حرارية وهذا يضيف لقيمتها من ناحية" كثافة الطاقة" نظرا ًلحجمها وإضافتها الإحساس بالشبع واستغرقنا وقتاً في تناولها.

 

وكل ما سبق يعد منا لأخبار السارة للقائمين على إنقاص وزنهم. بعبارة أخرى – تعتبر الأطعمة النشوية الشرك الأمثل للأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية مثل الدهون والسكريات فالمركونة مع صوص الكريمة والبطاطس المخبوزة بالزبد وحبوب الإفطار المغطاة بالسكر تضيف جميعها مئات من السعرات الحرارية إلى الأطعمة النشوية.

 

كما تجعلها سهلة في تناولها. مما يعني أنه من السهل أن تناول كميات زائدة دون أن تشعر. كذا، يعد الخبز على وجه الخصوص " طعاماً محفزا ً" لبعض الأشخاص الذين ينقصون وزنهم. الذين يجدون صعوبة في التحكم في حصص الطعام.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد